مميز
الكاتب: الشاعر فواز الجود
التاريخ: 12/12/2015

عطور من ربيع تهاما

مشاركات الزوار

عطورٌ من ربيعِ تهاما
الشاعر: فواز الجود
تــهَـادَتْ عــطـورٌ مـــنْ ربــيـعِ تِـهَـامَـا
رَبَــــا الــحـبُّ مـنـهـا بـالـفـؤادِ فَـهَـامـا
فـحـقٌّ عـلـى مَــنْ شـمَّ رَاحَ عـبيرِها
عــلـى راحِ كــأسِ الـعـاشقينَ أقـامَـا
يــلــوحُ بــأسـتـارِ الــخـفـاءِ ظــهـورُهـا
ويـسْـكُـبُها لــيْـلَ الــقـدومِ قُــدامـى
ويُـبْـصِـرُهـا أهـــلُ الـبـصـائرِ جــهْـرة ً
فـما نامَ عنْ ساقي الشّرابِ نَدامى
يـعـيّـرُنا بـالـحُبِّ مَــنْ يـجـهلُ الـهـوى
فــدعْ عـنـكَ زعْـمَ الـجاهلينَ خِـصاما
عـشقْنا مـنَ الـعُشَّاقِ أكرمَ عاشق ٍ
حـبـيـبٍ إلـــى الـرّحـمـنِ عــزَّ مـقـاما
فــمـا الـصّـبْـرُ بـالـمشتاقِ إلّا خِـنـاقُهُ
فـــخـــلِّ عــلــيْـنـا زفْـــــرة ً وكـــلامــا
ومَــنْ ركَّـبَ الأشـواقَ يـعلمُ سِـرَّها
عــــــلامَ يـــلــومُ الــعــاذلـونَ عـــــلامَ؟
********
أنُـمْسِكُ عـنْ مـسْكِ الـجمالِ ونورهِ
ونـرضـى سـواهـمْ دُلْـجـة ً وظـلاما
ويـُنْـبـيـكَ ثــغْـرُ الـمَـكْـرُماتِ تـبـسُّـماً
فـمـنْ ثـغـرهِ أصْــلُ الـجمالِ تـسامى
ومنْ قلبهِ شمسُ المعارفِ أشرَقَتْ
وفــاضَ عـلـى كــلِّ الـوجـودِ سـلاما
تـرى المُصْحفَ المنقوطَ صفْحةَ خدّهِ
فــتــقــرأ آيـــــاتِ الــكــتـابِ وِســـامــا
ومــنْ لـحْـظهِ قــدْ لاحَـظَـتْكَ عـناية ٌ
هــوَ الـرّكـنُ يُــؤوي عـاصماً وعِـصاما
وبـالـصّدقِ والإخــلاصِ شـعَّ جـبينُهُ
كما الشّمسُ فاحَتْ عنبراً وخُزامى
فــكـيْـفَ يُــوفّـي الـنّـاقـصونَ مـديـحَـهُ
وقـــدْ حـــازَ أخــلاقَ الـكـمالِ تَـمـاما
ومــوْلـدُهُ فـــي كـــلّ طَـرْفـةِ مُـقْـلة ٍ
لمتابعة القصيدة اضغط على الملف
رفَــعْـنـا لــــهُ مــهْـدَ الـضّـلـوعِ خـيـامـا

تحميل



تشغيل