مميز
الكاتب: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي
التاريخ: 28/06/2015

زكاة المال العام

بحوث ودراسات

وبعد، فلسوف أتبع في كتابة هذا البحث المنهج التالي بإذن الله وتوفيقه.

أولاً: مقدمة في بيان معنى المال والفرق بين المال العام والمال الخاص.

ثانياً: المصطلح البديل عن هذا في تعبيرات الفقهاء والسابقين، وهو مصطلح الملكية التامة والملكية الناقصة، أو المالك المعين وغير المعين.

ثالثاً: عرض ما قاله الفقهاء في المال الذي لم تتكامل ملكيته أو لم يتحدد مالكه أو مالكوه، أتتعلق به الزكاة أم لا.

رابعاً: بيان المؤتلف والمختلف من ذلك، وتمييز ما هو محل اتفاق، عما هو محل نظر واختلاف.

خامساً: إسقاط هذا الذي انتهى إليه الفقهاء، فيما اتفقوا عليه، وما اختلفوا فيه، على مسائل هذا البحث، مما يدخل تحت اسم الأموال العامة. وهي:

1) الشركات التي تمتلكها الدولة وتدرّ ربحاً.

2) نصيب الدولة في الشركات المساهمة

3) الزكاة في صناديق الضمان الاجتماعي لموظفي الوزارات والمؤسسات

4) الزكاة في أموال الوقف الخيري والمستغلة في المشاريع الاستثمارية

5) زكاة نصيب أموال الوقف الخيري في الشركات المساهمة.

6) زكاة أموال الوقف الأهلي.

7) زكاة أموال المؤسسات العلمية والخيرية والاجتماعية وما في حكمها غير الهادفة إلى الربح.

8) زكاة أموال التأمين.

9) زكاة أموال مؤسسات الضمان والتأمين الاجتماعية الرسمية.

سادساً: خاتمة تتضمن طرح مسألة للبحث والنقاش.

ونسأل الله التوفيق لما فيه الرشد والسداد.

لقراءة البحث من خلال تحميل الملف أدناه

تحميل