مميز

الفتوى رقم #33334

التاريخ: 26/05/2012
المفتي: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي

كيف نوفق بين حديثين

التصنيف: السنة النبوية وعلومها

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .... سيدي ومولاي الدكتور محمد سعيد البوطي حفظه الله تعالى وحماه ... سيدي كيف نوفق بين حديث ( من أرضى الله بسخط الناس كفاه الله مؤونة الناس ومن أسخط اللهبرضا الناس أوكله الله إلى الناس ) وبين حديث ( الجنازة التي مرت وأثنى الناس عليها بخير فقال النبي صلى الله عليه وسلم وجبت ) وأنتم تعلمون بأن الذي يسخط الناس سيتحدثون عليه بسوء ومن أرضاهم سيتحدثون عليه بخير ..... أرجو الدعاء سيدي ......

الجواب

معنى الحديث القائل أن من أرضى الله بسخط الناس كفاه الله مؤونة الناس، وأنه يقيه من شرهم، ومن جملة الوقاية التي يكرمه الله بها من شرهم أنهم عند وفاته يثنون عليه خيراً. والعكس صحيح. فليس السخط الذي يناله المتمسك بمرضاة الله، من الناس، مستلزماً بالضرورة أن يستمر مهيمناً على نفوسهم إلى ما بعد وفاة التمسك بمرضاة الله. بل التجارب تدل على نقيض لك.