مميز

الفتوى رقم #57927

التاريخ: 02/07/2018
المفتي: الشيخ محمد الفحام

الأبقار الأليفة توحشت .. فهل لنا أن نصيدها ونأكلها

التصنيف: الصيد والذبائح والأطعمة

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بعد مرور اكثر من اربعة اعوام من النزوح رجعت العوائل النازحة الى موطنها الاول ووجدت ان الحيوانات من الابقار قد توحشت وان التبيع اصبح ثور لا يعرفه صاحبه او قد يعرف ان يميزه بسبب خبرته في رعي حيواناته وتكاثرت هذه الحيونات لم يصبح من المقدور مسكها الا عن طريق الصيد اما عن طريق حفر في الارض او عن طريق عيارات نارية واصبحت هذه المصيبة حديث الساعة نرجو توضيح لنا الفتوى وكيف التصرف مع الناس

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته؛ وبعد, فإنَّ الأصل في جواز الصيد كونُ الصيدِ مُمتنِعاً مُتوحِّشاً طبعاً لا يمكن أخذُه إلا بحيلة, وما سواه مما أحله الله تعالى كالبقر والإبل والضأن, فمُرتَبِطٌ جوازُ أكلِه بالتذكية كما في بيان الله تعالى: (إِلاَّ مَا ذَكَّيْتُمْ) غيرَ أنَّ الْمُذَكَّى قد يغدو صيدُه ضرورياً, وذلك في حال العَجز عن الاختياري, قال الفقهاء كالبعير والبقر النادّ _أي الشارد_ فلو رماه صيداً لتلك العِلَّة جاز أكلُه _أي بالصيد_ وأما الشاةُ فقد اشتُرِط في نَدِّها _أي شرودها_ الصحراء لا البلد فلو نَدَّتْ في البلد لا يصح أكلُها صيداً بل لابد من تذكيتها, وذلك لعلَّة القدرة على الإمساك بها. والله تعالى أعلى وأعلم