مميز

الفتوى رقم #53701

التاريخ: 27/11/2015
المفتي: الشيخ رشدي سليم القلم

الشك بتلفظ الطلاق ليس بطلاق

التصنيف: أحوال شخصية

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بدأت تتوارد على ذهني ألفاظ الطلاق وفمي مغلق مرتان ولولا أن فمي مغلق لقلت تكلمت فقلت في نفسي ألا يكفي هذا دليلا على الوسوسة وتذكرت فتوى كتب لي فيها المفتي يكفيك أن تأخذ بما أفتيناك به حتى تخرج من الحيرة 1- فبدأت أقول : ( أخرج من الحيرة ) وفي ذهني الطلاق فتسآلت هل قولي أخرج من الحيرة يقع بها الطلاق ؟ 2- بعدها قلت : ( أخرج من الحيرة بالطلاق ) فرجعت أقول هل هذه الكلمة الثانية هي ( أخرج من الحيرة بالطلاق ) يقع بها الطلاق ؟ بعدها وأنا مشغول بالجملة الثانية و هي ( أخرج من الحيرة بالطلاق ) وأنا أفكر فيها جاء في ذهني معناها اخترت الطلاق 3- بعدها قلت : (اخترت الطلاق) وجاء بعدها في ذهني أن أكرر هذه الجملة مرة ثنية فامتنعت ولكني وأنا أقول اخترت الطلاق في المرة الأولى هيء لي حضور نية الطلاق فهل وقع الطلاق ؟ وتقوى عندي هذا الأمر وهونية الطلاق عندما أردت كتابة ما حدث لأسأل عنه فقلت حتى ولو لم تكن (اخترت الطلاق) صريح في الطلاق إلا أنه بالنية صار طلاقا فهل وقع الطلاق في المسائل الثلاث السابقة ؟ خاصة السؤال الثالث وما يؤرقني إحساسي بالنية

الجواب

1) يا أخي دعك من الوسوسة إن لم تتلفظ من الطلاق وتُسمع نفسك لا يقع الطلاق