مميز

الفتوى رقم #47951

التاريخ: 21/09/2014
المفتي: الدكتور محمد توفيق رمضان

حول حديث الرايات السود الذي شاع ذكره اليوم

التصنيف: السنة النبوية وعلومها

السؤال

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته جزاكم الله خيراً و نفع بكم , فضيلة الشيخ محمد توفيق سؤالي عن حديث يتم تدواله كثيراً في هذه الفترة و هو عن الرايات السود و عن مجيئهم بالقتل و ما إلى ذلك . أرجو من فضيلتكم بيان مدى صحة هذا الحديث و هل ينطبق على ما نراه في زماننا هذا من قتل جاء به هؤلاء الإرهابيون بردائهم الأسود .

الجواب

الرايات السود وردت بشأن الحكم العباسي في أعقاب الحكم الأموي وقد ذكر خبر ذلك نعيم بن حماد في كتاب الفتن كما ورد في الريات السود القادمة من خراسان والتي تبشر بالمهدي وهي ضعيفة ونحن إزاء ما نرى لا نستدل بأخبار المغيبات ، بل ننظر في مدى انضباط ما نرى بالضوابط الشرعية. فلربما كان ما نراه غير الذي أخبر عنه النبي صلى الله عليه وسلم فما الحكم في مثل هذه الحالة ؟ الحكَم هنا هو مدى انضباط المدعين بشرع الله والذي وجدناه في الحديث الذي أخرجه البخاري بإسناده ... قال : قال علي رضي الله عنه : إذا حدثتكم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلأن أخر من السماء أحب إلي من أن أكذب عليه ، وإذا حدثتكم فيما بيني وبينكم ، فإن الحرب خدعة ، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يقول : " يأتي في آخر الزمان قوم ، حدثاء الأسنان ، سفهاء الأحلام ، يقولون من خير قول البرية ، يمرقون من الإسلام كما يمرق السهم من الرمية ، لا يجاوز إيمانهم حناجرهم ، فأينما لقيتموهم فاقتلوهم ، فإن قتلهم أجر لمن قتلهم يوم القيامة " ومن تذكرهم من الذي شكل تنظيماتهم ؟ وما مدى التزامهم بشرع الله