مميز

الفتوى رقم #40099

التاريخ: 16/06/2013
المفتي: الشيخ رشدي سليم القلم

حكم ما يسمى القتل الرحيم

التصنيف: جنايات وأقضية

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أود الاستعلام عن حكم ما يسمى القتل الرحيم سواء للحيوان أم الإنسان وشكراً لاهتمامكم

الجواب

الحمد لله وكفى وسلامٌ على رسوله المصطفى وبعد: القتل قتل لا يوجد فيه رحيم، لكن هناك جمعيات كافرة سمت القتل للتخلص من الألم والفقر والمرض قتلاً رحيماً، فكل من قتل يعتبر قاتلاً شرعاً، يقتل به، وإن عفا أولياؤه فعليه الدية. وهي مائة من الجمال عليه دون غير حالة أو قيمتها أو يسامحونه أو يعفون عنه. وعليه أيضاً أن يعتق رقبة وهي غير موجودة الآن فعليه أن يصوم شهرين متتابعين لكل مقتول قتله. أما القتل للحيوان فهذه جريمة أخرى ولا يجوز أن تؤكل هذه إن كانت من الأنعام أو مما أحل الله. ولقد قام المسلمون في دمشق بأوقاف تمتد من التكية السليمانية إلى ساحة الأمويين طولاً ومثلها عرضاً لكل حيوان تركه أصحابه ليموت حتف نفسه بانتهاء عمره .. فانظر إلى رحمة الله بعباده وخلقه.